القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الاخبار

5 مواقف بين أحمد خالد صالح وهنادي مهنا: حطت عسل في عنيها

 

5 مواقف بين أحمد خالد صالح وهنادي مهنا: حطت عسل في عنيها

احمد صالح وهنادي مهنا

حل الفنان أحمد خالد صالح وزوجته هنادي مهنا ضيوفا على القديرة إسعاد يونس، في برنامج «صاحبة السعادة»، المذاع عبر فضائية «dmc»، وتحدثوا خلال اللقاء عن علاقتهما سويا وصداقتهما وبداية قصة حبهما وخطوبتهما وزواجهما.

واختبرت الفنانة إسعاد يونس ضيفتها هنادي مهنا في مطبخ البرنامج، وطلبت منها إعداد بعض المأكولات، وأبرز ما ذكره الزوجان في الحلقة نرصده لكم، كما يلي:

قصة مكالمة الـ4 ساعات

حكت هنادي مهنا قصة مكالمة استمرت لمدة 4 ساعات، وبدأت بعدها قصة الحب بينهما: «أنا قاعدة في الكرفان وأنا بصور مسلسل، وأحمد قاعد في كرفان بيصور فيلم، وكان فيه حاجات بتتأخر وقعدنا نتكلم والمكالمة وصلت 4 ساعات، ومن هنا بقا فيه حاجة اللي هو رايح فين وجاي منين وهنروح فين».

قصة وضع العسل في عين هنادي 

وحكت هنادي مهنى موقف طريف حدث بينهما؛ إذ نصحها أحمد خالد بوضع عسل أبيض في عينها الملتهبة: «أول مرة أحس إن فيه حاجة جالها إصابة في عيني، وعيني كانت حمرا بشكل مش عادي، وقالي إيه الأخبار النهاردة قولت له عندي عدوى في عيني، قالي حطي عسل في عينك واغسلي عينك بمية دافية، وفعلا أنا حطيت العسل في عيني، وحسيت بوجع كبير وعيني احمرت جدا».

أول كلمة «بحبك» كانت على «واتساب»

وحكت هنادي مهنا عن أول اعتراف من أحمد خالد صالح لها بالحب: «قالي بحبك على واتساب، واتقالت وموقفناش عندها، وكملنا كلامنا موقفناش»، بينما علق الأخير على ذلك قائلا: «قولتها لما حسيت بيها، وقلت لازم تطلع دلوقتي، وكان عيد ميلاد واحدة صديقتنا وهي مجتش عشان عندها تصوير، وقبلها كنا بنتقابل صدف، وكان بالنسبة لي لما بتضايق من الزحمة والدوشة أقعد معاها ونرغي وخاصة هي بترغي كتير».

وحكت هنادي مهنا عن قصة حبهما: «بدأنا ننزل كتير وكان بيهتم بيا كتير، وأنا قولت مش هرتبط بحد دلوقتي وأنا عندي كرير وكنت بعمل 3 مسلسلات في وقت واحد وده صعب جدا، وكنت بلاقي الوقت إني اشوفه واقعد معاه ونخرج ولما بنتفرج على التلفزيون بنفضل نحلل المشاهد».

موقف طريف لأحمد خالد صالح وهنادي في السينما

وحكت هنادي مهنا عن أول خروجة للسينما مع أحمد خالد صالح، بعدما اعترف لها بحبه: «المفروض كنا خارجين وكان عازمني على سينما ومعروف إن السينما اتنين بيحبوا بعض وهيمسكوا إيد بعض ويأكلوا فيشار ويتنحنحوا، وانا مكنتش عارفة ألبس إيه».

وأضافت الفنانة: «أنا مواعيدي مظبوطة ووصلت قبل معادي ودايما انا أللي بستناه، وفي كتب الكتاب استنيته، وفي الخطوبة استنيته بالساعة عادي، ووصلت قبله السينما وقولت له هجيب اتنين فشار لحد ما ييجي، قالي هاتي لنا بقا فشار وطلع جايب واحد صاحبه معاه».

وحكى أحمد خالد صالح موقف رومانسي آخر، قائلا: «حصل موقف إني لما أكلت الفشار كان حادق، وأنا قاعد بتفرج خلصت أكل لقيت إيدها ممدودة بإزازة الميه وهي مفتوحة، وكانها قاعدة مستنية لحظة الفشار يخلص عشان تديني ميه»، معتبرا أن هذه اللحظة التي تأكد فيها من حبها له.

تعليقات